«جنايات الطفل» توقع أقصى عقوبة على المتهم بقتل طالب بالمنوفية

الأحد 22 ديسمبر 2019

 

 

قضت محكمة جنايات الطفل، المنعقدة بمجمع محاكم شبين الكوم بالمنوفية، الأحد، بمعاقبة محمد أشرف راجح بالسجن لمدة 15 سنة«أقصى عقوبة»، لاتهامه بقتل طالب تلا بالمنوفية محمود البنا، المعروف إعلاميًا بـ«شهيد الشهامة» فى الواقعة التي تعود لعام 2019.

كما عاقبت المحكمة المشاركين مع راجح في الجريمة، المتهمين إسلام عواد، ومصطفى محمد بالسجن 15 عامًا، وإسلام البخ بالسجن 5 سنوات.

وتُعد عقوبة السجن 15 عامًا هي الحد الأقصى للحدث عن جريمة القتل العمد وفقا لأحكام القانون.

وتحظر المادة 111 من قانون الطفل معاقبة الأحداث بالإعدام أو السجن المؤبد أو السجن المشدد، وتكون أقصى عقوبة على الجريمة التي عقوبتها العادية الإعدام أو السجن المؤبد أو السجن المشدد هي السجن، وذلك بالنسبة للطفل الذي يتراوح عمره بين 15 و18 عاماً.

كان النائب العام المستشار حمادة الصاوي، أمر، بإحالة المتهم محمد أشرف عبد الغني راجح و3 آخرين محبوسين إلى محاكمة جنائية عاجلة؛ لاتهامهم بقتل المجني عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة في القضية رقم 14568 لسنة 2019 جنح تلا عن حقيقة الواقعة؛ والتي بدأت عندما استاء المجني عليه من تصرفات المتهم قِبَلَ إحدى الفتيات؛ فنشر كتاباتٍ على حسابه الشخصي على موقع التواصل الجتماعي "إنستاجرام " أثارت غضب المتهم ؛ فأرسل الأخي إلى المجني عليه عبر برامج المحادثات رسائل التهديد والوعيد، ثم اتفق مع عصبة من أصدقائه على قتله، وأعدوا لذلك مطاوٍ وعبواتٍ تنفث مواد حارقة للعيون مصنعة أساساً للدفاع عن النفس.